علوم القتال

علوم القتال : الأسلحة البشرية

  • أربعة من بين خمسة أفراد سيكونون ضحايا لجريمة عنف واحدة على الأقل في حياتهم. ومن المشكلات الرئيسية التي تواجهنا أننا لا نملك المعرف والمهارة البدنية التي تمكِّننا من تحويل الموقف لصالحنا. وقد قام المتخصصون في الدفاع عن النفس بتحديد أن هناك أسلوبين يمكن أن يغيرا هذه المواقف بشدة؛ أولهما معرفة الموقف؛ فالمهاجمون الذين يتسمون بالعنف غالبًا ما يستخدمون عنصر المفاجأة كي ينالوا من الأشخاص غير المستعدين للقتال، فعندما يفاجأ الإنسان؛ تُشَلّ قدرته على القيام برد فعل ناجح؛ مما يعطي المهاجم عنصر الأفضلية لإنهاء القتال لصالحه، ولكن ماذا يمكنك أن تفعل إذا توقعت المواجهات العنيفة قبل ثوانٍ من وقوعها؟ إن الانتباه لما يحيط بك والبحث عن الإشارات المرئية التي تدل على وجود هجوم وشيك يمكن أن تزيد من وقت رد الفعل لديك.

 { ناشونال جيوغرافيك ابو ظبي }

اترك تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock