كيف تتواصلين مع إبنك بطريقة صحيحه؟

كيف تتواصلين مع إبنك بطريقة صحيحه؟

كيف تتواصلين مع إبنك بطريقة صحيحه؟

برغم أن حب الأم لأبنائها لا يقارن بأي شيء في العالم ولكن في بعض الأحيان تواجه الأم مشاكل كثيرة في التواصل مع ابنائها، ربما بسبب عناده، أو شعوره بالوحدة، أو حتى ضعف النطق، إليك نصائح لتتواصلي معه ترصدها لك  نجلاء محفوظ، خبيرة التنمية البشرية.

  • احذري التوقعات السلبية والسيئة تجاه تصرفات ابنك المراهق، فأنت من غير قصد توجهينه لفعل ما تخشينه بدلاً من التركيز على الأفعال الخاطئة، فتجنبي فعل ذلك.
  •  ثقي في حدسك ومشاعرك وخذي المعلومات العملية فقط من الكتب, ولكن تعاملي مع أبنائك بإحساسك.
  • لا تنشغلي بصغائر الأمور التي تصدر منه مادام لم يعرض نفسه للخطر, تجاوزي عن ما يمكن التجاوز عنه.
  •  أعطيه مساحة من الحرية مع مراقبتك له والتدخل في الوقت المناسب, إذا وجدتي أنه يؤذي نفسه.
  •  كوني يقظة لأي تغيير في سلوكه أو مظهره، أو أدائه الدراسي أو نوعية أصدقائه الجدد؛ منعاً لارتكاب السلوك الخاطئ مثل: التدخين، تعاطي المخدرات، شرب الكحوليات, وغيرها.
  • لا تبالغي بتقييد حريته وتصرفاته، ولا تدلليه أيضاً؛ حتى لا تفقدي سيطرتك عليه؛ فيبتعد وتضيع قنوات التواصل معه، أنت البوصلة لابنك؛ منك يستطيع التعامل مع العالم الخارجي…
  • احذري الرفض قبل سماع الحكاية كاملة من ابنك، ودعيه يسرد مطالبه بالكامل, استمعي دائما اليه.
  • لا تصرخي في وجهه، ولكن عامليه كشخص بالغ، ولا تنزلي معه إلى مستوى الطفل؛ حتى لا يزيد العند والتحدي.
  •  لا تتصرفي معه كصديقة بالدرس أو النادي أو التمرين، ولا تتعاملي معه أيضاً بجنون المراهقة، وأحبي تقلباته وفوران مشاعره.
  •  احذري أن تكوني مثل الحارس..في كل مكان يجدك؛ حتى لا تسببي له إحراجاً، ودعيه يواجه العالم بما سلحته به من تربية صالحة، مهمتك مساعدته ليكون الأفضل..

امنحي أبنائك الكثير من الحب والحنان,  وأجعليهم يشعرون أنك صديقة مقربة لهم, فهذا هو ما يجعلهم يثقون بكي ويستمعون إليكي, واستمتعي بوقتك معهم فهم كنزك الثمين واستثمارك الرابح.

الى هنا ينتهي مقالنا عن تواصل الأم مع ابنائها بطريقة صحيحة..إذا اعجبكم المقال شاركونا برأيكم في التعليقات..

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock