ثقافة و مجتمع

ضفادع سامة في فلوريدا الأمريكية

ضفادع سامة في فلوريدا الأمريكية

ضفادع سامة في فلوريدا الأمريكية

قامت الآلاف من الضفادع  السامة صغيرة الحجم بإغراق ضاحية بولاية فلوريدا، وقد تسمح الحالة الجوية بانتشار مزيد منها. فقد ذكرت التقارير أن تعرضت ضاحية ميرابيا الواقعة في مدينة بيتش غاردن خلال الأسبوعين الماضيين الى زحف مجموعات هائلة من ضفادع  Bufo، والمعروفة أيضًا باسم الضفادع القصبية  والتي ظهرت في حمامات السباحة والأرصفة وفي الشوارع الداخلية وقد تسمح الحالة الجوية بانتشار مزيد منها.


ما هي هذة الضفادع السامة ؟

ضفدع البوفو أو علجوم القصب بدأ الظهور في ضاحية ميرابيا بمدينة بالم بيتش غاردن في 14 شهر مارس/آذار، وازدادت بشكل مضاعف أعداده بشكل ملحوظ حتى الإثنين، وفق تقارير محلية.

وقالت جيني كواشا، التي ظهرت الضفادع بمنزلها في هذا اليوم: ” في غداة يوم الجمعة ومثل خروج عظيم زحفت تلك الضفادع الطفلة من البحيرة … مليارات منها، لا تَستطيع حتى العد”، على حسب ما نقلت عنها جريدة “بالم بيتش بوست”.

ومن الممكن للمواد السامة التي يفرزها ذلك الضفدع أن تسبب تهيجا في الأعين للأطفال وايضاً إيذاء الحيوانات المنزلية.

ويوضح إيثان هاويل، مدير مؤسسة للتعامل مع الآفات المؤذية، أن الزيادة في عدد الضفادع بذلك القدر أمر غير معتاد، لكنه يقول إن هناك كثيرا من الأسباب التي قد تجتمع لتسرع من نسبة تقدم تكاثر العلاجيم.

كما نشرت قناة “CBS Miami” الأمريكية، مساء الاثنين، شريط فيديو للمذيع “إليوت رودريغوز”؛ وهو  يقرأ خبر “غزو آلاف من ضفادع البوفو السامة الصغيرة ضاحية ميرابيا في مدينة بالم بيتش جاردن بولاية فلوريدا الأمريكية، مما يهدد صحة أطفال الولاية والحيوانات الأليفة بها”.

واستعان التقرير بمجموعة من الصور بثّتها أحد سكان مدينة بالم بيتش، التي تكشف كيف غزت الضفادع منزله، صباح الجمعة الماضي ، قادمة من البحيرة، لتظهر في المسبح ومدخل المنزل”.

ويضيف “عندما تكون الظروف مثلما كانت عليه… موجة حارة … وبعض المطر الذي قد يترك مياها راكدة فتكون هذه فرصة لها للتكاثر”.

الى هنا ينتهي مقالنا فهل كنتم تعرفون عن الضفادع السامة المنتشرة في فلوريدا ؟ شاركونا برأيكم في التعليقات ..

اقراء المزيد

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock